محمد الحرز على "دراجة الغياب الهوائية"

 

صدرت حديثاً عن منشورات المتوسط – إيطاليا، مجموعة شعرية جديدة للشاعر السعوديمحمد الحرز، بعنوان "غيابكِ ترك دراجته الهوائية على الباب".
 
عن تهمة الشعر ولعنته الأبدية يكتب محمد الحرز:
 
أمّي لا تعرفُ أنّي شاعر
أبي لم يقرأ قصيدةً لي قطّ
وإذا ما رأى أحدُ اخوتي حمامةً تفرّ
من قفصِ كلماتي؛ ظنّ أنها للجيران.
بعد موتي
ستعودُ الحمامة إلى القفصِ ذاتِه
لأنها سمعتْ أبي يقولُ لأمّي:
كان جدُّه شاعراً.
 
 صدرت  المجموعة في 160 صفحة من القطع الوسط، ضمن سلسلة "براءات" التي تصدرها الدار وتخصصها للشعر، والقصة القصيرة، والنصوص، احتفاءً بهذه الأجناس الأدبية.
المؤلف محمد الحرز ناقد وشاعر سعودي، مواليد البحرين 1967. صدر له شعراً: "رجل يشبهني" 1999، "أخف من الريش أعمق من الألم" 2002، "أسمال لا تتذكر دم الفريسة" 2009، "سياج أقصر من الرغبات" 2013، "قصيدة مضيئة بمجاز واحد"، "أحمل مسدسي وأتبع الليل" 2015. له كتب فكرية ودراسات نقدية، منها: "شعرية الكتابة والجسد"، "القصيدة وتحولات مفهوم الكتابة"، "الحجر والظلال: الشعر والسرد في مختبر القراءة"، "الهوية والذاكرة".