القلبُ الضّاحِك

جارلز بوكوفسكي *

ترجمة :قيس مجيد المولى **
حياتُكَ هيَ حياتُك
لاتدعَها توافقك
أن تسيرَ أسرع من السّاعة ،
هناك طرقٌ لذلك ،
ضوءٌ في مكانٍ ما 
قد لايكون ضوءاً ساطعاً
ضوء ضيئل
لكنهُ سيهزمُ الظّلامَ ،
كُن مع الوقت .. لاتسبقه
فُرصاً ستقدمُ لكَ الآلهةُ
تعرف عليها
خُذها ،
لايمكنكَ الفوز على الموت
يمكنكَ التغلب عليهِ في الحياة ،
عموماً
ستتعلم القيامَ بذلك ،

 

إن كان هناك المزيد من الضّوء
حياتُك هيَ حياتك ،
إعلم ..
عليكَ أن تعلم أنكَ رائعٌ
رائع ...
والآلهةُ تنتظرُ بهجتها فيك .
*******************
أخرجوني من سيارتي
كانوا ثلاثة من الشرطة في سيارة أوكورد .
قيدوني وجعلوني أستلقي على الطريق
في المطر ،
ينظرون لملابس الغارقة بالماء
نظرت الى الأعلى
الى القمر من خلال قطرات الماء التي ما زالت تتساقط
أنا الأن
في الثانية والستين من عمري ،
في الثانية والستين من عمري
وأفكرُ بحماية نفسي مرة أخرى ،
وهذا الليل لايستمع اليك بصدق لأن أذانَهُ كاذبة ،
إذن ...
من يُصور حياة السُّكارى
بما يليق
 
النص الأصلي- New poetry-issu-nov-2012

 

* تشارلز بوكوفسكي: شاعر وروائي وكاتب قصة قصيرة أميركي من أصل ألماني. ولد عام 1920 في المانيا من أم المانية  وزوج أميركي من أصول بولندية ،هاجرت العائلة الى أميركا وأستقرت في لوس أنجلوس ،  ،نشرت أول قصة قصيرة لبوكوفسكي في مجلة "القصة" وهو في سن الرابعة والعشرين، وبعد ذلك بعامين نشرت له قصة أخرى قصيرة وهي "20 دبابة من كاسيل داون" ، ونتيجة فشله في اقتحام عالم الأدب اصيب بوكوفسكي بخيبة أمل من عملية النشر، ولهذا ترك الكتابة لمدة عقد من الزمان تقريبا، وهو الوقت الذي كان يشار إليه على أنه في حالة سكر لمدة عشر سنوات. هذه السنوات الضائعه شكلت الأساس لسيرته الذاتية في وقت لاحق ليصبح واحدا من كبار شعراء وكتاب العالم. 
توفي بوكوفسكي في 9 مارس 1994م في سان بيدرو، كاليفورنيا بعد معاناة من مرض سرطان الدم عن عمر ناهز الثالثة والسبعين ، وكان هذا بعد وقت قصير من انتهائه من روايته الأخيرة "اللب". وقد كتب على ضريحه ما يلي : "لا تحاول"، وهي العبارة التي استخدمها بوكوفسكي في واحدة من قصائده، .من إصداراته الشعرية :
الاحتراق في الماء، الغرق في اللهيب: قصائد مختارة 
الحب كلب من الجحيم: قصائد  ،سيقان، أرداف ،شرارات ،
حرب طوال الوقت: قصائد ، 
ومن أعماله في القصة القصيرة: اعترافات رجل مجنون بما فيه الكفاية للعيش مع الوحوش ، حكايات عادية للجنون العادي،جنوب بلا شمال ،موسيقى الماء الحارة ، حكايات للجنون العادي ، المرأة الأكثر جمالاً في البلدة .
 
q.poem@yyahoo.com
** أديب من العراق.